mardi 10 juin 2008

الرد الأول لتيتوف

"نحذرك من سياسة التجريح"

"حركة المقاومة الافتراضية حماس
مكتب العمليات و القرصنة
ان عدتم عدنا"

"عملا به سيتم ضرب الموقع الذي جاء منه الهجوم ان لم يعتذر صاحبه من تاريخ اصدار البيان الى يوم الحملة"

بمثل هذه الجمل النارية يفتتح تفتوفة تدويناته ويختتمها ، وإني أتسائل عن الجدوى من النقاش مع إنسان يضع يده على سيفه وينتظر أن تتفوه بكلمة لا تعجبه حتى يجهز عليك . المهم ، وبما أن زعيم حزب الفلالس أبدى رغبة في الحوار وبما أن المتابعين لهذا الحوار والمشاركين فيه ليسوا كلهم من مستوى تفتوفة فإني سأواصل الإجابة عن الردود التي تلقيتها إثر التدوينة السابقة .

قبل أن أدخل في صلب الموضوع أنبه إلى التهديدات الخطيرة التي صدرت عن تفتوفة إزاء الزميلة أرابيكا . فليعلم الجميع أن تفتوفة يهدد بقرصنة المدونات التي لا تعجبه وقد حدد تاريخ الـ15 من جوان لتنفيذ ذلك . من الغريب أن يحاول بعضهم إلجام أصوات تغرد خارج السرب بدعوى خلافات شخصية تافهة ؛ والحقيقة لم أفهم تماما مالذي جعل تفتوفة يهدد بذلك . الحقيقة إن أمثال هؤلاء لم يفهموا بعد أن القمع لا جدوى منه في عصر الأنترنات ولا أدل على ذلك عجز حكومات بأجهزتها واستخباراتها عن حجب المدونات والمواقع المعارضة .

أولا : رد على تفتوفة :

لم أقل الكونكسيون قاصة من ثلاثة أيام ، بل قلت "بعد ثلاثة أيام من غير كونكسيون" . هنالك من لا يستطيع التواصل عبر الأنترنات كل يوم لأسباب متعددة قد تكون السفر أو المرض أو إنقطاع الخط ... ولا أريد أن أقحم حياتي الخاصة فيما أكتبه هنا لذلك أنت حر في أن تصدق أني كنت منقطعا عن العالم الإفتراضي لمدة 3 أيام . أما ربطك للحكاية بما وقع مع أرابيكا فذلك شأنك وحدك ، يبدو أن نظرية المؤامرة معششة في رأسك يا تيتوف .

التفريق بين مفهومي صراع الحضرات و صراع الهويات : لو تفضلت سي العريف وفسرت لنا الفرق أحسن من أسلوب السخرية الذي يبدو أنك لا تستطيع الكتابة بدونه . لو تحدثنا بأدب عوضا عن الصياح لكان ذلك أحسن ، وأنت تعرف أنني أقدر أن أنزل معك إلى أحط المستويات لذلك فلنبقي على بقية الإحترام ؛ على الأقل حتى يجد متابعو هذا النقاش شيئا جيدا يقرؤونه .

صراع الحضارات الذي تحدثت عنه هو الموضة الفكرية التي يتبعها بوش وبن لادن وفضائيات البترودولار . هي نظرية عوجاء تفترض أن العالم ينقسم إلى حضارات ثم أن الحضارات لا يمكن إلا أن تتصارع فيما بينها . وهذه الأفكار صدرت عن المفكر الأمريكي هنتنغتون إثر إنهيار الإتحاد السوفياتي ثم آمن بها وطبقها كل من له مصلحة في إدخال البشرية في دوامة مواجهات وحروب وكراهية لا نهاية لها . وبما أن عصر الإيديولوجيات إنتهى وبما أن أغلب الشعوب المنتمية للحضارات غير الغربية ليس لها ما تحارب به (لا إقتصاد ، لا علوم ، لا قوة عسكرية...) فإن أرضية الهويات أصبحت هي الأرضية الملائمة لهذا الصراع المفترض حيث يخيل لكل فرد أن هويته لها من القوة ما يمكنها من مواجهة الحضارات الأخرى .

لو كان صراع هويات خالص كما تقول لما فرقت بين التوانسة كما فعلت . أنا مع الهوية التونسية المعتزة بكل مكوناتها وأطيافها لا هوية إقصائية تمحي نصف تاريخ الشعب التونسي وتهمل مكوناتها الفرعية باسم العروبة والإسلام . أنا ضد تمييع الهوية التونسية في أمة إسلامية مفترضة أو في أمة عربية نصفها أميون وكل حكامها طغاة .

4 commentaires:

titof a dit…

اولا سي ماني انا مزلت محتفظ بحق الرد ومنيش باش نضرب المدونة المختلفة معايا يعني تهنى منيش باش ندور بساحتك
و بربي معاتش تحكي على الانصار متاعك و يظهرلي بدينا ندخلو في نقاش جدي
و المستوى متاعك بدى يتحسن و بما انك معاتش تجرح و تطرح في فكر مخالف باهي انا هاني نحترمك ديما على اساس ان عدتم عدنا
باهي الحضارات خويا ماني ممتصرعش با تتكامل كل حضارة تبني على حضارة سابقة مثلما الامربين الحضارة الاسلامية والحضارة الغربية و الحضارة سي ماني هي بلوغة القانون المدني شخصية معنوية وهي مجموعات نتاج الهويات المختلفة يعني النتاج منع الهوية متاعنا مثلا والهوية متاعكم
وكونو انو ميجمعنا توانسة هاذا صحيح
ولكن ولكن ثمة عناصر من مقومات الهوية تسقط الرابط الوطني مابين ابناء الشعب الواحد يعني التونسي مهاش عنصر اولي وضروري في الهوية يعني خويا الزين الرابط الديني هو اقوى من اللاابط الوطني
مثلا في الحملة معانا ثمة طفلة من الجزاير الي يجمعنا بيها موش البلاد وانما الدين
وثاني حاجة كي اعلنا الحوار المشروط نتصور ظهرت النويا متاعنا دونك عيش خويا الزين معاتش تحكي على الاقصاء و تنجم تنكر انو ثمة فرق مابين المسلم التونسي و الملحد التونسي
و الهوية التونسية متاعك الي تحكي عليها شنية العناصر الي بناتها موش تلاقح الحضارات
3000سنة ومن بعد تجي تسرق المزيج هذا و تسميه هوية تونسية
؟؟؟؟؟؟؟؟

titof a dit…

****وتنجم تنكر انو مثماش فرق مابين المسلم التونسي والملحد التونسي

عاشور الناجي a dit…

ماحلاها حملة الدفاع عالاسل

ام برغم جهدكم لتحسين صورتكم بدأ الخور يبان


معناها الملحد التونسي موش تونسي ؟


مواطن من درجة عاشرة ؟


كملوا بربكم الي مقعمز على عرشه في السماء طيحوا بقية الأقنعة


طز في الجمهورية و الوطن و المواطنة و حرية المعتقد و التعبير


قرررتوا وحدكم أنكم انتم برك توانسة و لازم نكونوا مسلمين باش تتعطفوا علينا بالمواطنة


قداكش تحلم يا تفتوفةو تسخف انت والي زغرطولك في وذنك

عاشور الناجي a dit…

.